الأربعاء، 3 سبتمبر، 2014

( 1-2 ) من تغريدات الأميرة بسمة 31-8-2014


‏31 أغسطس، 2014‏، الساعة ‏10:26 صباحاً‏


الأميرة بسمة @PrincessBasmah ·
الحل الوحيد الذي أراه شخصيا هو تشجيع ما بدأه خادم الحرميين الشريفيين:النصح في ما هو حل لكل المشاكل الاجتماعية والاقتصادية والفكرية: القانون١
الأميرة بسمة @PrincessBasmah ·
الرابع” حل جذري لما هو في صالح الجنسين وهما المجتمع” إعادة تنظيم وإدارة وتشجيع الشباب ذوات الكفأة العالية من الأسرة وخارجها للنهوض ٢
الأميرة بسمة @PrincessBasmah ·
في إعادة هيكلة الفكر والفرص لكلا الجنسين بخطة مدروسة بعناية وحوار الأجيال والمناطق والاقتصاديين يضع حلولا جذرية للعوائق المحلية” دراسة سوق٣
الأميرة بسمة @PrincessBasmah ·
العمل واحتياجات البلد لكلا الجنسين وتوظيفها لخدمة البلد” وإحتواء الشباب للتطور في الاستثمار في مواهبهن محليا”مقررات تخدم المصلحة العامة٤
الأميرة بسمة @PrincessBasmah ·
وتتيح قدر من الحريات مع مراعات التراث والتقاليد المحلية”والآداب العامة” وتطبيقها بكل ثقة وثبات” لكي نحصل على المكاسب الوطنية” من سكن وتعليم٥
الأميرة بسمة @PrincessBasmah ·
وصحة ووظائف تلبي الاحتياجات المحلية” بأختصار نحن نبدأ سنة جديدة في سنتنا الهجرية والميلادية” فلنبدأها ببداية نظرة جديدة وقرأه جدية في ٦
الأميرة بسمة @PrincessBasmah ·
القضايا التي تهم المواطن” فكريا وثقافيا واقتصاديا وصحيا” وهنا مربط الفرس” كلي أمل في مليك يقرأ التاريخ ومتطلباته بعناية” ويحققها من غير صخب٧
الأميرة بسمة @PrincessBasmah ·
كل ما كتبته ليس بكوني أنثى واميرة فقط” بل أم ومربية ومحللة ودارسة للبيئة الاقتصادية الوطنية”١
الأميرة بسمة @PrincessBasmah ·
كتبت وأغرد بما أراه وليس ما يجب” أرى الحلول ” ولا استثمر في المشاكل دمتم بخير وكل عام وانتم بخير٢
الأميرة بسمة @PrincessBasmah ·
الله يوفق الجميع لما يحبه ويرضى احترامي للجميع وأخص وأطلب من الله العلي دعوة من المليك بالنجاح في بداية هذا العام الجديد” فهو الأب والقائد”
نص التغريدة كاملاً
الحل الوحيد الذي أراه شخصيا هو تشجيع ما بدأه خادم الحرميين الشريفيين:النصح في ما هو حل لكل المشاكل الاجتماعية والاقتصادية والفكرية: القانون الرابع” حل جذري لما هو في صالح الجنسين وهما المجتمع” إعادة تنظيم وإدارة وتشجيع الشباب ذوات الكفأة العالية من الأسرة وخارجها للنهوض , في إعادة هيكلة الفكر والفرص لكلا الجنسين بخطة مدروسة بعناية وحوار الأجيال والمناطق والاقتصاديين يضع حلولا جذرية للعوائق المحلية” دراسة سوق , العمل واحتياجات البلد لكلا الجنسين وتوظيفها لخدمة البلد” وإحتواء الشباب للتطور في الاستثمار في مواهبهن محليا”مقررات تخدم المصلحة العامة٤
وتتيح قدر من الحريات مع مراعات التراث والتقاليد المحلية”والآداب العامة” وتطبيقها بكل ثقة وثبات” لكي نحصل على المكاسب الوطنية” من سكن وتعليم , وصحة ووظائف تلبي الاحتياجات المحلية” بأختصار نحن نبدأ سنة جديدة في سنتنا الهجرية والميلادية” فلنبدأها ببداية نظرة جديدة وقرأه جدية في , القضايا التي تهم المواطن” فكريا وثقافيا واقتصاديا وصحيا” وهنا مربط الفرس” كلي أمل في مليك يقرأ التاريخ ومتطلباته بعناية” ويحققها من غير صخب , كل ما كتبته ليس بكوني أنثى واميرة فقط” بل أم ومربية ومحللة ودارسة للبيئة الاقتصادية الوطنية” , كتبت وأغرد بما أراه وليس ما يجب” أرى الحلول ” ولا استثمر في المشاكل دمتم بخير وكل عام وانتم بخير.
الله يوفق الجميع لما يحبه ويرضى احترامي للجميع وأخص وأطلب من الله العلي دعوة من المليك بالنجاح في بداية هذا العام الجديد” فهو الأب والقائد”

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق