الخميس، 28 يوليو، 2016

تعزية بشهيد الوطن الملازم أول طيار محمد الحسن

وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتاً بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ (169) فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُواْ بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلاَّ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ (170) يَسْتَبْشِرُونَ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَفَضْلٍ وَأَنَّ اللّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُؤْمِنِينَ (171)

تلقيت ببالغ الأسى والحزن نبأ استشهاد / الملازم أول طيار محمد الحسن - رحمه الله –
الذي استشهد إثر سقوط طائرة عمودية، بسبب سوء الأحوال الجوية، أثناء أدائه مهمة داخل الأراضي اليمنية في مأرب
كما اتقدم بالتعازي والمواساة لوالد الشهيد الأستاذ عبدالعزيز الحسن، وذويه سائلةً المولى بأن يتغمده الله وزميله الذي استشهد معه النقيب طيار أيمن الفيفي بواسع رحمته ورضوانه وأن يسكنهما فسيح جناته.
رحم الله شهداء وطننا الذين يدافعون عن حياض الوطن و اسكنهم فسيح جناته
"إنا لله و أنا إليه راجعون"

بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود


الثلاثاء، 26 يوليو، 2016

تنديد بالأعمال الأرهابية حول العالم


تتقدم المستشارة / صاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود رئيسة مجلس مكتب غورا للاستشارات الاقتصادية
بالعزاء و المواساة الى كل حكومات العالم اليوم التي يجتاحها اعصار من التفجيرات و الأعمال الأرهابية التي بدأت من المدينة المنورة مروراً بتركيا ,فرنسا ,ثم ميونخ كما في أمريكا وكثيرا من بقاع العالم .
لذا أتقدم بالتعازي القلبية لجميع أسر وذوي الضحايا الأبرياء وحكوماتهم و شعوبهم والى العالم باسره للذين قضوا نحبهم نتيجة هذه الأعمال وندعو الله للجرحى بالشفاء العاجل.
يجب علينا الأن ان نقوم بما يمليه علينا ضميرنا بان نتوحد كشعوب لنواجه هذه الأعمال الإرهابية.
رسالتي رسالة عزاء للعالم المترامي الأطراف الذي بات الإرهاب لا ينام فيه وما نتج عنه من قتلى و جرحى وعدم استقرار و فقدان للأمن, والأمان, رسالة للأيادي الأثيمة التي تعبث فساداً بالأرض يجب ان تكفوا عن اللعب على أوتار اضرام النار ومشاهدة الدمار كما قيصر وروما.
رسالتي للعالم هي رسالة سلام ومحبة وطريق امن لنجتاز فيه مرحلة التحديات .
بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود
مركز غورا المملكة العربية السعودية


Condemnation of terrorist acts around the world

Her Royal Highness Princess Basmah bint Saud bin Abdul-Aziz Al Saud, Consultant and Chairwoman to the board of GURA for economic consultancy offers her condolences and sympathy to every government of the world today, subjected to bombings and terrorist acts, from Medina to Turkey, France to Munich, America and many other parts of the world.
I extend my heartfelt condolences to all the families of the innocent victims, governments, and their people, also to the world as a whole for those who perished as a result of these actions. I pray to God to grant the injured a quick recovery.
We must now listen to our consciences and unite ourselves as one in opposing these terrorist acts.
I am sending my condolences to the world, which has become filled with terrorism.
 This has resulted in many deaths, injuries, instability and loss of security and safety.
My message to the world is a message of peace, love and security to get through this current phase filled with challenges.
Basmah bint Saud bin Abdul-Aziz Al Saud
GURA Centre, Saudi Arabia 


الجمعة، 22 يوليو، 2016

HRH Princess Basmah bint Saud bin Abdul-Aziz al Saud message

تعزية – آل الجفالي



( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي)
أتقدم  بالعزاء والمواساة  لعموم عائلة الجفالي, بوفاة  وليد الجفالي  - رحمه الله – 
اللهم اغفر له وارحمه، وعافه واعفُ عنه، وأكرم نزله، ووسع مدخله، وأسكنه فسيح جناتك.
وأن يلهم اسرته الصبر والسلوان.
"إنا لله و أنا إليه راجعون"
بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود


الأحد، 17 يوليو، 2016

تعزية بوفاة / صاحبة السمو الأميرة حصة بنت محمد بن سعود الكبير آل سعود



( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )
تلقيت ببالغ الأسى والحزن نبأ وفاة / صاحبة السمو الأميرة حصة بنت محمد بن سعود الكبير آل سعود
- رحمها الله –
داعيتاً الله ان يلهمنا وأسرتنا واهلها الصبر والسلوان , تغمدها الله بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه واسكنها فسيح جناته.
"إنا لله و أنا إليه راجعون"
بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود




الجمعة، 15 يوليو، 2016

مركز غورا للأستشارات والدراسات الأستراتجيه

مركز غورا للأستشارات والدراسات الأستراتجيه
Global United Centre for Research & Analysis  
Her Royal Highness Princess Basmah bint Saud bin Abdul Aziz AL Saud global consulting line
تعلن صاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت سعود عن فتح خط استشارات محلي و عالمي باسمها, وشخصها الاعتباري

تعزية للحكومة الفرنسيه

تعزية  للحكومة الفرنسيه


( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )
تتقدم صاحبة السمو الملكي الأميرة  بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود رئيسة مجلس مكتب غورا للأستشارات الأقتصادية
بالعزاء و المواساة  للدولة الفرنسية حكومتاً و شعباً و لأسر وذوي الضحايا الأبرياء الذين قضوا نحبهم نتيجة اقتحم شخص يقود شاحنة حشدا مساء الخميس 14 يوليو/تموز في مدينة نيس جنوب فرنسا
سائلةٍ  الله  تعالى أن  يتغمدهم  بواسع رحمته وغفرانه، وأن يلهم ذويهم جميل الصبر وحسن العزاء
كما ان سموها تدين هذه  الجريمة البشعة التي تهدف الى  زعزعة الأستقرار والأمن  في كافة مناطق العالم العربية و الأسلامية و الدولية, وأن من يقف  وراءهكذا اعمال هم  إرهابيون مجرمون  لا يمتون للدين الإسلامي بصلة، ولا يريدون الأمن  والأمان بكافة انحاء العالم ويسعون  الى  إشاعة  الفوضى فيها,فأينما كان الأرهاب فقدنا الأنسان ,وادعو بالشفاء لجميع المصابين نتيجة هذا العدوان.
بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود
مركز غورا المملكة العربية السعودية


الأحد، 10 يوليو، 2016

من تغريدات الأميرة يوم / الأحد، ١٠ يوليو/ تموز ٢٠١٦| ٥ شوّال ١٤٣٧

كلمة اليوم: اتمنى وأدعو كل وسائل الاعلام في منطقتنا الجغرافية وما بعدها بعدم التسابق على نشر صور الجثث وأشلاء البشر١
الأميرة بسمة @PrincessBasmah  
لانها تعزز ثقافة الاٍرهاب والتعود على رؤية ما لا يجب ان يراه اطفالنا وشبابنا: فان كانت لعبة تحث على قتل الآباء فأن ٢
الأميرة بسمة @PrincessBasmah  
الاعلام يعزز ثقافة رؤية العنف واستقباله كضيف مهم ووجبة يومية على طاولتنا العائلية" لذا أنوّه من موقعي في تويتر لمن في يده الحل والربط أن ٣
الأميرة بسمة @PrincessBasmah  
يعيد جدولة حساباته وتحليل ما اصبح ثقافة ليست بحضارية ولا إسلامية بنشر كل هذا العنف في وسائل الاعلام المرئية والمقروءة " لان نتيجته ادمان ٤
الأميرة بسمة @PrincessBasmah  
العنف والكراهية والتحريض من غير وعي على القتل واستباحة الجسد البشري"٥
الأميرة بسمة @PrincessBasmah  
من اجل أمن وطن وشعوب باكملها" يوما ما قريبا ستعرف ومن يؤيد تفكيرك معنى ومغزى هذه الجمل الاستباقية" احترامي
الأميرة بسمة @PrincessBasmah  
والكثير من الأحيان فبركة الصور والافلام تضعنا وتضع العالم في منطقة اللاوعي والنفاق الدولي: فبركة صور أسلحة الدمار الشامل في العراق١
الأميرة بسمة @PrincessBasmah  
أدخلتنا في دائرة عنف لن تنتهي" فبركة داعش لأفلام العنف تخويف ونفاق" لذا اجتثاث العلة من جذورها هو الحل الأمثل لمعاناة جيل باكمله"٢
الأميرة بسمة @PrincessBasmah 
هذا هو الوطن وهذه هي ميزة هذه البلد المعطاء: عوائل وقبائل ليتعارفوا ويتعاضدوا ويشكلوا سدا منيعا ضد هجمات المتربصين"١
الأميرة بسمة @PrincessBasmah  
حفظ الله بلادنا وجنودنا والمليك والمحمدين من شرور كل ممزق معتد أثيم "٢


الجمعة، 8 يوليو، 2016

الأميرة بسمة بنت سعود: الإرهاب يستهدف أمن الوطن والدولة ماضية في اجتثاثه

الحادث الإجرامي عدوان تحرمه الشريعة ويتنافى مع القيم والأعراف
الإدانات تتواصل من الأوساط الاجتماعية والأكاديمية والدبلوماسية
صحيفة“المدينـــــة” الجمعة 08/07/2016
أحمد السالم - المدينة المنورة

‎‎توالت الاستنكارات والإدانات من مختلف الأوساط الاجتماعيَّة والأكاديميَّة والدبلوماسيَّة للتفجير الإرهابي الذي وقع قرب المسجد النبوي في المدينة المنورة، وأسفر عن مقتل أربعة من رجال الأمن، وإصابة آخرين، مشيرة إلى أن الحادث عمل إجرامي، وعدوان يتنافى مع قيم الإسلام والشرع الحنيف.
عميد السلك الدبلوماسي: الفئة الضالة تصوب سهام الغدر للأمة في أطهر البقاع
عبَّر عميد السلك الدبلوماسي سفير جمهورية جيبوتي لدى المملكة ضياء الدين بامخرمة عن استنكاره واستهجانه الشديدين للتفجيرات الإرهابية بالمدينة المنورة والقطيف وجدة، وقال: إن الأمة العربيَّة والإسلاميَّة لا زالت تتلقى سهام الغدر من الفئات الضالة والتنظيمات الإرهابيَّة الشاذة في عقيدتها وفكرها ومنهجها الذي يقوم على التكفير والقتل والغدر والتخريب والتدمير والتفجير والعبث.
وتابع السفير قائلاً: ما زال هؤلاء الأشرار يستخدمون بعض الشباب الأغرار لضرب الأمة العربيَّة والإسلاميَّة في وحدتها وأمنها واستقرارها بتنفيذ عمليات إجراميَّة خبيثة تستبيح الدماء المعصومة، ودور العبادة، ومن آخر الجرائم البشعة والمروعة التي استنكرها ورفضها كل العالم؛ هذه الجريمة النكراء التي وقعت في المدينة المنورة بقرب المسجد النبوي وراح ضحيتها عدد من أفراد قوات الأمن السعودي بين قتلى ومصابين، مؤكدًا أن هذه الفئة الضالة تعيش نزعها الأخير بفعلها المشين الذي استهدفت به المدينة المنورة.
الأميرة بسمة بنت سعود: الإرهاب يستهدف أمن الوطن والدولة ماضية في اجتثاثه
وأكدت صاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت سعود بن عبدالعزيز أن هذا العمل الإرهابي تقف وراءه فئات ظالمة وحاقدة تحاول زعزعة الأمن والاستقرار لمملكتنا الغالية، واستباحة الحرمات، وسفك الدماء المعصومة.
وقالت: إن جميع أهالي المدينة وأبناء الشعب السعودي في كل جزء على أرض هذا الوطن الغالي، يدينون ويستنكرون هذا العدوان الإرهابي الظالم الذي يستهدف أمن ووحدة واستقرار الوطن، ولا يمتُّ للدِّين بصِلَةٍ. وأضافت «إن المملكة بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- وبمتابعة عضديه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخليَّة، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد وزير الدفاع، ماضية بحزم وقوة لمحاربة الإرهاب ونبذه واجتثاثه، مشيدة بعزم وحزم رجال الأمن البواسل في التصدّي لمخططات الإجراميَّة. ورفعت الأميرة بسمة بنت سعود أحر التعازي والمواساة لخادم الحرمين الشريفين ولأسر وذوي الشهداء سائلة الله العلي القدير أن يتغمدهم برحمته وغفرانه، وأن يمن على المصابين والجرحى بالشفاء، وأن يديم على بلادنا أمنها واستقرارها وأن يرد كيد الكائدين في نحورهم.
نايف بن ثنيان: الحاقدون من أعداء الوطن وراء هذه الحوادث الإجرامية
من جهته قال رئيس قسم الإعلام بجامعة الملك سعود رئيس مجلس إدارة الجمعيَّة السعوديَّة للإعلام والاتصال سمو الأمير الدكتور نايف بن ثنيان بن محمد آل سعود أن هذا العمل الإرهابي الذي أدّى إلى استشهاد وإصابة عدد من قوات رجال الأمن بالمدينة والمواطنين الأبرياء في القطيف يتنافى مع مبادئ ديننا الإسلامي الحنيف، مشيرًا إلى أن هذه الأحداث المؤسفة تبين أن من يقف خلفها أعداء لأمن واستقرار هذا الوطن المبارك، ووحدة صفه يحملون ضده كل الحقد والكراهية لما هو فيه من خير وأمن واستقرار واجتماع لكلمته، والالتفاف حول قيادته.
وقال: إن المملكة العربيَّة السعوديَّة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -أيده الله- مستمرة بكل قوة في مكافحة الإرهاب واجتثاثه، إضافة إلى تلاحم أبناء الوطن الذين يقفون صفًّا واحدًا ضد هذه الأعمال الإجراميَّة التي تنافي كل القيم والأعراف.
وقدم سمو الأمير نايف التعازي لأهالي المتوفين، سائلاً الله أن يتغمدهم بواسع رحمته، وأن يشفي المصابين، وأن يحفظ بلادنا، وبلدان المسلمين من الشرور وأن يرد كيد الكائدين في نحورهم.

الأربعاء، 6 يوليو، 2016

كل عام و انتم بخير عيد فطر سعيد 1437 ه

عيد فطر سعيد 1437 ه

أهنىء مليكنا الرشيد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود, وولي عهده , وولي  عهده والأسرة المالكة عامة , وكما أهنىء كل الشعب السعودي خاصة  والأمة العربية والأسلامية عامة ,أعادة الله علينا أعواماً مديدة ويجعله خيراً ويمناً, وان يعم الأمن والأستقرار جميع الدول العربية والعالمية.
وآخص بالتهئنة من بعملون على  مدار الساعة، من رجال أمن وأجهزة حكومية، وأهدافهم المبنية على استتباب الأمن  الأمان.
وأدعو الله ان يرجع السلام  والتآخي بين الأمة الأسلامية والعربية, وأن يرحم امواتنا وشهدائنا واموات المسلمين , وآجر احيائنا وأحياء المسلمين .

وكل عام و أنتم بخير

بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود


الثلاثاء، 5 يوليو، 2016

تنديد بالتفجير ات التي طالت مملكتنا الحبيبة



ببالغ الحزن تلقيت خبر التفجيرات التي طالت مملكتنا الحبيبة للنيل من امنها و استقرارها  يوم الاثنين ، ٤يوليو/ تموز ٢٠١٦| ٢٩رمضان ١٤٣٧
واتقدم بالعزاء والمواساة  للشعب السعودي ولمقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده  , وولي ولي عهده بمن قضوا  بهذه التفجيرات ,سائلة المولى عز وجل أن يلهم أهلهم الصبر والسلوان,  ويتغمدهم بواسع رحمته  ويسكنهم فسيح جناته, وينعم عليهم بعفوه ورضوانه. وإدعوا  الله أن يشفي الجرحى , نتيجة هذا العمل الإجرامي.
كما أن صاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود تدين بشدة هذا  الحوادث الإرهابية  التي تستهدف العالم الإسلامي و العربي و كافة انحاء العالم, وتندد وتدين بشده استهداف محافظات المملكة  في كل من جدة والقطيف ثم في حرم رسول الله صلى الله عليه وسلم, ان هذا العمل الإرهابي قد تجاوز كل الحرمات، ولم يراعون حرما ولا حرمة، وليس لهم دين ولا ذمة.
ان مثل هذه الأعمال  الإرهابية,سوف لن تزيد الا من عزيمتنا واصرارنا على دحر الإرهاب  وتدعو الجميع للتعاون لدحر جميع المخططات التي تحاك ضد المملكة العربية السعودية ,وأن كل من يتأمر على الوطن نقول له ,من يريد بِنَا سوء:
"حسبنا الله ونعم الوكيل"
ونستذكر من اقوال الامير نايف بن عبدالعزيز رحمه الله تعالى:
نحن مستهدفون في العقيدة ، والوطن ، لذلك دافعوا عن دينكم ، ووطنكم ، وأبنائكم و عن الأجيال القادمة !
فمن هم قبلنا سلمونا الأمانة سليمة ، ويجب أن نسلمها للأجيال القادمة ، ولا نتركهم للأهواء رحمه الله والمسلمون أجمعين.
بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود


السبت، 2 يوليو، 2016

القدر Al-Qadr



إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ (2) لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ (3) تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ (4) سَلَامٌ هِيَ حَتَّىٰ مَطْلَعِ الْفَجْرِ (5)
ليلة القدر عند المسلمين، هي ليلة تقع فيها مناسبتان هامتان حدثتا في شهر رمضان, حيث يؤمن المسلمون أن أول الأيات القرآنية قد أنزلت إلى النبي محمد صلى الله عليه و سلم. و تحدث هذه الليلة في الأيام العشر الأوخر في شهر رمضان.
وهي تعد ذا أهمية عظيمة عندهم، حيث ورد في القرآن أنها خير من ألف شهر فأول ما نزل منه كان في تلك الليلة نزلت أول خمس آيات من سورة العلق.
أصل التسمية
يرجح العلماء أن تسميتها تعود لعظم قدرها عند الله تعالى، وكثرة مغفرة الذنوب فيها، كما أنها الليلة التي أنزل فيها القرآن الكريم، وهي الليلة التي تكتب فيها مقادير الخلق في تلك السنة نقلا عن اللوح المحفوظ كما يقول العلماء.
فضل ليلة القدر
ليلة من ليالي العشر الأواخر في رمضان المعظم، هي خير من ألف شهر كما جاء في السورة التي تحمل اسمها ((إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ، وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ، لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ، تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ، سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ)).
وعن أبي هريرة -رضي الله عنه- أنّ رسول الله  قال "من صام رمضان إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه، ومن قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدّم من ذنبه" متفق عليه.
ويشرح العلماء، أن القرآن الكريم يؤكد أن الملائكة الكرام ينزلون في تلك الليلة إلى الأرض، ومن بينهم أمين الوحي جبريل عليه السلام.
وقتها
يؤكد العلماء أنه يستحب تحري ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان، وفي الليالي الوترية تحديدا، وفقا لأحاديث نبوية كريمة.
في حين تحتفي بلدان إسلامية كثيرة بها في ليلة 27 من الشهر الفضيل.
علاماتها
روى مسلم من حديث أُبَيْ بن كعب أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن من علاماتها أن الشمس تطلع صبيحة الليلة من دون شعاع.
كما رُوي عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال "ليلة القدر ليلة طلقة، لا حارة ولا باردة، تصبح الشمس يومها حمراء ضعيفة".
الاستفادة منها
يشدد العلماء على أن الكثير من الأشياء غير الصحيحة ارتبطت بليلة القدر المباركة، ويؤكدون أن التركيز على ذلك مضيعة لليلة الكريمة.
لهذا فيستحب للإنسان المسلم الإكثار من الدعاء وخاصة الدعاء الذي نقلته أمنا عائشة رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم عندما سألته إن أريت ليلة القدر ماذا أقول؟ قال لها النبي: "قولي اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني، اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني"، رواه الترمذي وابن ماجة.
وذلك إلى جانب الحرص على الصلاة بالمسجد وقراءة القرآن، وإكرام الضيف، وتقديم الصدقات، والمسارعة إلى الخيرات.
    في هذه الأيام الفضيلة أدعو الله عز وجل أن يعود الأستقرار والأمن في المنطقة العربية وأن يسود الأستقرار العالم بآسره وأن نتفق جميعاً أن الأرهاب لا يمت الى أي ديانه الهية فكيف بالأسلام , وارفع الأيادي مع جميع المسلمين بهذه الليالي عالية راجيةً من الله سبحانه تعالى الرحمة ,والمغفرة, والعتق من النار, وان يرحم شهداء الواجب في كل مكان الذين ضحوا  ويضحون بإرواحمهم من اجل حماية حدود الأوطان من العابثين والمخربين .
واخص بالدعاء بهذه الليالي الفضيلة قادتنا ,ورجال أمننا ,و كل من يسهر على راحة العباد والبلاد بإن يعينهم على هذه المسؤولية العظيمة وأن يجزاهم خير عننا وعنهم وأن يقويهم ويقوينا على ان نكون يداً واحدةً امام كل التحديات العالمية التي تعصف بالأمة الأسلامية والعربية والعالمية.
اللهم اجعل اوطاننا امنةً وشعوبها مطمئنة
اللهم ارجع السلام  والتآخي بين الأمة الأسلامية والعربية في هذه العشر الأواخر
لكي تكون بدايةً مشرقةً وفجراً مترقباً ينير آفاق هذه الأمة الذي اخصها الله بالأسلام ونبي الرحمة علية السلام
اللهم ارحم امواتنا واموات المسلمين , وآجر احيائنا وأحياء المسلمين أنك سميعٌ عليمٌ.

بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود






تعزية بوفاة / صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن محمد بن عبدالعزيز



 ( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )
تلقيت ببالغ الأسى والحزن نبأ وفاة /
صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن محمد بن عبدالعزيز آل سعود - رحمه الله –
داعيتاً الله ان يلهمنا وأسرتنا واهله الصبر والسلوان , تغمده الله بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه واسكنه فسيح جناته.
"إنا لله و أنا إليه راجعون"
بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود


السبت، 25 يونيو، 2016

الأميرة بسمة تدعو المهتمين بمجال الأزياء /بارك حياة/


المكتب الأعلامي /جده
يسر صاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود أن تستقبل جميع المهتمين بمجال الأزياء العالمية  وسيدات المجتمع بفندق بارك حياة /مطعم الأندلس الخيمة خاصة /و بحضور المصمم العالمي سعيد قبيسي يومي
٢٥و٢٦ يونيو/ حزيران ٢٠١٦ الموافق ٢٠ الى ٢١رمضان ١٤٣٧
من الساعة ١١ الى الساعة ٣٠:٢
للتسجيل يرجى الأتصال على :
0551296338



الجمعة، 24 يونيو، 2016

The Princess and the Poorest Feel the Same Peace

06/23/2016 06:29 pm ET
Award-winning Spiritual Leader, Author, Host of the Popular America Meditating Radio Show & Director of the Meditation Museums in MD & VA.
The Meeting: The Meditation Museum for an afternoon of music, healing and peace.

48 Hours Later: The Colombian government has agreed to a bilateral ceasefire with FARC rebels, a historic agreement that could move towards the signing of a peace agreement.

Several private organizations and individuals from Colombia joined forces to sponsor the youth to visit America. Ranging from 12-18 years old, they are the winners of the singing festival, Cantando y Educando (Singing and Learning). They are students from the poorest public schools in the crime-ridden city of Cali, one of the most violent cities in the world. Each brought such a unique voice and sound. Some played instruments, many sang from their hearts. Together, they are
Voices of La Paz (Voices of Peace).

HRH Princess Basmah bint Saud bin Abdul-Aziz al Saud of Saudi Arabia came to America to participate in diplomatic meetings and to share her new book, The Fourth Way Law. From different worlds, they crossed paths outside the nation’s capital. I first met Princess Basmah during a private event hosted by author and civic leader, Reverend Marcia Dyson to share the Meditate The Vote movement with her. We had a lovely time and I learned how much we have in common in terms of our love for humanity. I could feel that our story together was not yet finished.

The next day, I observed the incredible group of youth in concert. I was so moved by their talent, courage and determination to transcend their stories of struggle in their home country of Colombia. As I offered a moment of silence and blessing to wish their future to be brighter than a thousand suns during their program, I knew that their voices must be heard much further than that moment.

Our purest thoughts come from silence; when we can pause the details of our schedules, and hear the purpose of why our paths cross with another. I invited both
HRH Princess Basmah bint Saud bin Abdul-Aziz al Saud of Saudi Arabia and the Colombian youth to the Meditation Museum, as it is customary in my tradition to welcome guests into our spaces that are so carefully nurtured with remembrance of God. Destiny was created for them to attend on the same day, at the same time. A magical moment emerged for the youth to meet a real life Princess, a scene perhaps only known to them through a Disney movie.

The youth arrived in the Meditation Museum with a quiet exhaustion. In two vans, with guitars, drums, and rain sticks in hand, they filed in to the Meditation Museum. First, they were guided on a tour. Although they had visited the museums of Washington, DC the previous day, they didn’t compare to the exhibits of One Light, Who Am I, and Soul and Body Awareness. All are intended to wake up a deep memory within each of us, and feel our destination Home.

Then we gathered in a circle, greeted each other and began to share. Through a demonstration of crystal bowls, we experienced how our thoughts create vibrations; it is always our choice as to what kind of vibration we wish to spread. It is so important for each of us to recognize the negative thoughts we are holding, and find a way to release them. The youth each wrote a painful memory or experience from their lives in Colombia, that they were still holding, as a means to formally let them go. It is only then that each can truly believe in their power.
 As the moment approached for Princess Basmah to arrive, the youth lined up, each holding a red rose for greeting her. She greeted each youth member individually, and then took her seat at the front of the Meditation Museum. The youth began to perform, and the atmosphere filled with a heart-felt energy. When a young woman began to sing, “I Will Always Love You,” the Princess turned to me and said, “How did you know?” “Know what?” I asked. “This is my favorite song,” she said with awe in her voice. “Our purest wishes are fulfilled here, it is what the space represents,” I shared.
Princess Basmah then offered a message and blessing to the youth. “Your life is for purpose,” she deliberately shared with the youth. “Never let anything distract you from that.” She and I excused ourselves for a private meeting, while the youth and their guides enjoyed a home-cooked meal, continued touring the exhibits, and shared their experiences of the trip with the volunteers of the Meditation Museum. Slowly and naturally, they returned to playing music, singing and dancing. It is their art, their way of healing, their purpose.
“I have never felt so much love before,” one of the youth shared while receiving her blessing card. It was a rainy Tuesday in Washington, DC. Amidst a hostile political climate with Democrats waging a sit-in on the floor on Capitol Hill, the aftermath of a tragic event in Orlando, and countless struggles around the world, The Princess and the Poorest not only met, but also experienced the same peace and momentary perfection of life. When the intention is to love all of God’s children the same that is exactly what is felt.
Courtesy, Colombian Embassy Then, just 48 hours after that profound meeting, on June 23rd, after 70 years of war, the Government of Colombia and its largest guerrilla announced a definite, bilateral cease-fire. Generations of Colombians have never known one day of peace in their country. These youth may be the first generation in decades whose children will be born in a country at peace. I believe that they truly are The Voices of Peace. They are certainly ready to walk the talk with the flag of Colombia. They will return to their home country with renewed peace for themselves, their country and the world. I believe our thoughts have the power to create this vibration.