الأربعاء، 26 أبريل، 2017

الاميره بسمه آل سعود سفيره للسلام تهنئه المكتب الاعلامي



المكتب الأعلامي - جده خاص



الاميره بسمه آل سعود  سفيره للسلام
المنظمه الدبلوماسية العالمية لحقوق الإنسان wdhpi تمنح صاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود
شهادة سفيره للسلام لعام 2016 تقديرا من المنظمة لجهود سموها الإنسانية والخيرية في كافة المحافل الدولية والإقليمية  حيث أن لسموها  نشاط انساني واسع في مجال حقوق الإنسان كما أن سموها صاحبة أطروحة المسار الرابع التي تنادي باحترام حقوق الإنسان وقيم المواطنة  المرتكزه على القيم الإنسانية النبيلة   المتمثلة بالمساواة وعدم التمييز وتعزيز الأمن والسلم الاجتماعي حيث لاقت هذه  الاطروحه الإنسانية أصداء ايجابيه واسعة لدى الأوساط العربيه والغربيه  في جميع دول العالم ومما ساعد على انتشار هذه الاطروحه  لكونها جاءت من صاحبة السمو الملكي هذا وقد قام رئيس اللجنه العربيه الدائمه لحقوق الإنسان بجامعه الدول العربيه   السفير الدكتور امجد شموط مندوبا عن المنظمة بتسليم سموها شهادة السفير  في مكتبها بالرياض بتاريخ 23 أبريل 2017 ويشار إلى أن المنظمة  والمسجله لدى الجمهورية الاوكرانيه  والمملكة الأردنية الهاشمية تمنح لقب سفراء السلام وحقوق الإنسان للقيادات العربية الناشطة في مجال العمل الإنساني والخيري  ويشار إلى أن المنظمة  ولأول مره تمنح لقب سفير السلام  لشخصية  من المملكة العربية السعودية .
أن آختيار سموها هو بحد ذاته مؤشر لنجاحها بتسليط الأضواء العالمية لرسالتها الإنسانية العالمية لرسالتها التي تمثلت بأطروحة مسار القانون الرابع .
أن دور سموها العالمي الحقيقي  لتوصيل الأمانات لأهلها شخصياً وليس إعلامياً , كما الآخرين  والاختيار لا ينم الا على الثقة العالمية التي حظيت بها الأميرة عليها بواسطة رحلاتها الشخصية والفردية من اجل السلام والإنسانية العالمية.
وإذ تشكر سمو الأميرة المنظمه الدبلوماسية العالمية لحقوق الإنسان wdhpi,على هذه الثقة  وكل من شجعها ودعم رسالتها منذ انطلاقتها مواصلة الدرب واستكمال مسار القانون الرابع حتى تحقيق العدالة والمساواة والحرية التي كفلها الله سبحانه لكل إنسان.
ونتمنى لصاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود كل التوفيق في مسيرتها الأنسانية

المكتب الأعلامي


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق