الجمعة، 27 سبتمبر، 2013

ذوو المعلمات يطالبون بالنقل ويؤكدون: «لا وسائل مواصلات آمنة»

ذوو المعلمات يطالبون بالنقل ويؤكدون: «لا وسائل مواصلات آمنة»
"المصدر: صحيفة المدينة" الجمعة،27سبتمبر/ أيلول، 2013


طالب عدد من ذوي المعلمات المصابات في الحادث المروري الذي وقع فجر أمس بالقرب من جسر عسفان بطريق مكة - المدينة السريع والذي أسفر عن وفاة معلمة وإصابة 6 أخريات وزارة التربية والتعليم بضرورة التعجيل بنتقل بناتهم. وقالوا لـ(المدينة) إن جميع المعلمات من سكان مكة المكرمة ويضطررن إلى قطع حوالي 600 كليو متر ذهابًا وإيابًا يوميًا أثناء أوقات الدوام اليومية للوصول إلى مدارسهن في مدرسة الحفنة الابتدائية والمتوسطة وابتدائية الشرع بمحافظة الكامل، مشيرين إلى أن عدم توفر وسائل نقل آمنة تسببت في كثرة ضحايا حوادث سيارات المعلمات.من جهته قام المدير العام للتربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة حامد بن جابر السلمي بالوجود في مستشفى الملك عبدالعزيز بالزاهر لمتابعة الحالة الصحية للمعلمات المصابات. ووجه السلمي الدكتور ابتسام المنيعي مساعدة مدير الصحة المدرسية بتشكيل فريق طبي من طبيبات الوحدة للوجود في المستشفى ومتابعة الحالة الصحية للمعلمات المصابات أولا بأول والتنسيق مع الهيئة الطبية والإدارية بالمستشفى لتذليل صعوبات قد تعترض مراحل علاجهن.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق