الجمعة، 26 يونيو، 2015

تعزية للبلد الشقيق الكويت حكومةً و شعباً

تعزية

( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )
تتقدم بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود  بالعزاء و المواساة  للبلد الشقيق الكويت  حكومةً  و شعباً و لأسر وذوي الضحايا الأبرياء الذين قضوا نحبهم  اليوم أثناء صلاة الجمعة 26 يونيو/حزيران في مسجد الإمام الصادق بالصوابر, نتيجة تفجير أرهابي .
أن هذه الجريمة البشعة تستهدف ضرب وحدة الشعب الخليجي و الأمة العربية والأسلامية وزعزعة الأستقرار والأمن  في المنطقة   وأن من يقف  وراءها  إرهابيون مجرمون  لا يمتون للدين الإسلامي بصلة، ولا يريدون للأمة  الأسلامية  والعربية الأمن  والأمان  ويسعون  الى  إشاعة  الفوضى فيها، أن مثل هذه  الأعمال الأرهابية سوف  تزيدنا  لحمتنا وتماسكنا وتعاضدنا للحفاظ  وحدة الصف في مواجهة الإرهاب الغاشم ، كما أن وعي الشعب الكويتي سيكون أقوى رادع لهؤلاء الخارجين على الدين. 
ونشيد بكلمة ولي العهد السعودي  نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف التي قال فيها
الحرب ضد الارهاب معركه الجميع ، لانه تستهدف الوطن واللحمه الوطنية والعالم الأسلامي  والعربي  و الوحده الوطنيه  واستتباب الامن والسياده .
تغمد الله الشهداء بواسع رحمته وأسكنهم فسيح جناته وألهم ذويهم  الصبر  والسلوان
"إنا لله و أنا إليه راجعون"
بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق