السبت، 26 ديسمبر، 2015

نادي الفروسية بجدة يحتفل بالفرق التطوعية في يومها العالمي


خاص - المكتب الأعلامي:
برعاية وحضور صاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت سعود بن عبدالعزيز آل سعود, أقام نادي الفروسية بجدة مساء الخميس الموافق١٣/٣/١٤٣٧هـ حفلاً للمتطوعين وذلك بمناسبة اليوم العالمي للتطوع تحت شعار :
“كلنا لجدة في الرخاء والشدة”
تشرفت فيه سموها بإلقاء كلمة مجلس فرسان التطوع,وتكريم فرسان التطوع,تحدثت فيها عن
تم أفتتاح الحفل بكلمة ترحيبية لممثل مشائخ منطقة مكة المكرمة الدكتور سعود بن سعيد السلمي، يليها كلمة المتطوعين ألقيها بالنيابة عنهم العميد المتقاعد طلال بن أحمد الصيدلاني مساعد مدير شرطة محافظة جدة سابقاً.
نص الكلمة
كلمة صاحبة السمو الملكي الأميرة / بسمة بنت سعود بن عبدالعزيز آل سعود
بنادي الفروسية بجدةالذي أقيم يوم الخميس /١٣/ ربيع الأوّل ١٤٣٧ ه الـموافــق ،٢٤ديسمبر/ كانون الأول ٢٠١٥ للمتطوعين وذلك بمناسبة اليوم العالمي للتطوع
السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
بسم الله القائل في محكم تنزيله  (وَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ اللَّهَ شَاكِرٌ عَلِيمٌ)
وأصلي وأسلم على المبعوث رحمة للعالمين القائل : "الخير فيّ وفي أمتي إلى يوم القيامة" أو كما قال عليه الصلاة و السلام .
أيها الحفل الكريم :
أنه لمن دواعي سروري و ابتهاجي أن أتشرف بالأصالة عن نفسي ونيابة عن زملائي أعضاء مجلس فرسان التطوع بنادي الفروسية بجده الذين اتاحوا لي فرصة التحدث عنهم أن أرحب بالحضور الكرام فرداً فرداً وأخص فيها كل متطوع سخر جهده وفكره ووقته لخدمة مدينتنا الحبيبة "جـــــــــــدة"للتخفيف عن المتضررين من أزمات السيول التي عاشتها مؤخراً,تحت شعار
"كلنا جدة في الرخاء و الشدة "
فلنا منهم في يومهم العالمي للتطوع جزيل الشكر وعظيم التقدير لجهودهم الرائعة وعطائتهم اللامحدودة من أجل خدمة الأنسانية.
أيها الحفل الكريم :
قد أجدها مناسبة سارة أن أحدثكم عن مجلس فرسان التطوع بنادي الفروسية بجدة الذي تأسس منذ عام 1434هجري وضمن عضويته العديد من الوجهاء والعيان و الشخصيات الأجتماعية وفي مختلف التخصصات اجتمعت على الخير وحب الوطن وعشق الفروسية ونما وتطور هذا المجلس بشكل لافت بسواعد وطنيه تعشق الوطن,وهو يعد أول مجلس وفريق عمل تطوعي على المستوى العالمي ويطبق مفهوم المسئولية الأجتماعية على مستوى أندية الفروسية بالمملكة ,ويرقى بنادي الفروسية بجدة بمفهوم رياضة الفروسية الى مضمار الأنسانية ويحفز المجتمع بكافة شرائحة وشبابه المتطوع لما فيه الخير للجميع حتى أصبح شريكاً اجتماعياً واستراتجياً فاعلاً للعديد من المبادرات الأنسانية والشراكات الاجتماعية على مختلف اهتمامتها.
أيها الحضور الكرام
لقد تميز نادي الفروسية بجدة أن أخذ بقصب السبق وتفرد دون غيره من أندية المملكة العربية السعودية بتبني مفهوم الفعاليات المصاحبة لسباقات الخيل بهدف استقطاب كافة شرائح المجتمع لهذه الرياضه الأصيلة على وجه الخصوص فئة الشباب عماد هذا الوطن ودعمهم وتشجيعهم لابراز قدراتهم الفردية والجماعية وتبني مبادراتهم التطوعية واحتضان مواهبهم ومساندتها.
أيها الحضور الكرام
ان الحديث  عن التطوع و العمل التطوعي في يومه العالمي ذو شجون خصوصاً لمن مارسه وأنخرط به حتى غدا جزء من برنامجه اليومي وبيننا الآن ومعنا نماذج وشواهد وفرق تطوعية نفاخر ونعتز بها أنها من هذا الوطن المعطاء المملكة العربية السعودية ,وقد أجدها فرصة طيبة لدعوة الجميع للمشاركة المجتمعية ودعم المبادرات التطوعية والتي منها البرامج والفعاليات المتجددة لنادي الفروسية بجدة,وأخص بدعوتي رجال الأعمال والمهتمين بهذه الرياضه الأصلية من عشاق مدينة جدة لكي يتكاتفوا ويبادورا بدعم و تبني البرامج والأعمال الأقتصادية لمرافق النادي العامة حتى يصبح نادياً مميزاً وأكثر أصالة وعراقة واكثر عطاءاً في المنطقة العربية.
وفي الختام
أشكر القائمين على أعداد هذه الفعالية المميزة أشكر الجنود المجهولون خلف نجاحات النادي أشكر صاحب السمو الملكي الأمير/مشعل بن ماجد بن عبد العزيز آل سعود محافظ محافظة جدة ورئيس مجلس أدارة نادي الفروسية بجدة الذي لا يآلوا جهداً في دعم أعمال النادي كما أشكر سعادة رئيس اللجنة التنفيذية للنادي ورئيس مجلس فرسان التطوع الشريف/ هزاع بم شاكر العبدلي الذي يتابع بشغف أعمال النادي والمجلس ويذلل لهما كافة العقبات ويدعم برامجهم معنوياً ومادياً ,كما و لاننسى الدور المميز لمهندس هذه الفعالية المدير التنفيذي للنادي ونائب رئيس مجلس الفرسان الأستاذ/حسن بن محمد سندي ,ومذيعنا النألق /فهد السمحان ,والشكر للجميع ولفريق العمل المصاحب لهم وشكر خاص جداًلكل متطوع أحب جدة وبذل لأجلها الجهد والوقت...
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته








ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق