الأحد، 23 سبتمبر، 2012

توضيح من المكتب الإعلامي لصاحبة السمو الملكي


الأميرة بسمة بنت سعود بن عبدالعزيز آل سعود
 بشأن الصورة التي يتم تداولها عبر مواقع الإنترنت، والتي لا يحتاج محبوها وقرائها والمقربين منها إلى توضيح لما تم من العبث بصورتها ببرامج معالجة الصور "الفوتوشوب"وتقديمها لعموم القراء والمواطنين بهذا الشكل الذي لا تقبله ولا ترضيه لدينها وشخصيتها ومكانتها إطلاقاً..

ويناشد المكتب الإعلامي لسموها ممثلاً لشخصها معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز خوجه  بتفعيل ما تفضل واصدره بالتعاون مع وزارة الداخلية من قوانين تجرم النشر الإلكتروني غير المرخص ، حتى لا ندع التكنولوجيا تعبث بالأعراض وتنتهك الحرمات وتجعل حياة الناس مشاعا تلوكه الألسن لا تخشى الله وتتخذ من الفضاء نافذة بلا حسيب ولا رقيب لنشر الشائعات المغرضة ..

ولا اقول إلا قول الله تعالى :

وَلاَ تَحْسَبَنَّ اللّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الأَبْصَارُ 42 مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُءُوسِهِمْ لاَ يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاء 43 وَأَنذِرِ النَّاسَ يَوْمَ يَأْتِيهِمُ الْعَذَابُ فَيَقُولُ الَّذِينَ ظَلَمُواْ رَبَّنَا أَخِّرْنَا إِلَى أَجَلٍ قَرِيبٍ نُّجِبْ دَعْوَتَكَ وَنَتَّبِعِ الرُّسُلَ أَوَلَمْ تَكُونُواْ أَقْسَمْتُم مِّن قَبْلُ مَا لَكُم مِّن زَوَالٍ 44 وَسَكَنتُمْ فِي مَسَـاكِنِ الَّذِينَ ظَلَمُواْ أَنفُسَهُمْ وَتَبَيَّنَ لَكُمْ كَيْفَ فَعَلْنَا بِهِمْ وَضَرَبْنَا لَكُمُ الأَمْثَالَ 45 وَقَدْ مَكَرُواْ مَكْرَهُمْ وَعِندَ اللّهِ مَكْرُهُمْ وَإِن كَانَ مَكْرُهُمْ لِتَزُولَ مِنْهُ الْجِبَالُ.  إبراهيم : 46
صدق الله العظيم

هناك تعليقان (2):

  1. حسبنا الله ونعم الوكيل على من يريد لك الشر يااميرتي .. أنا محبتك في تويتر وكل مكان

    ردحذف