الثلاثاء، 26 يوليو، 2016

تنديد بالأعمال الأرهابية حول العالم


تتقدم المستشارة / صاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود رئيسة مجلس مكتب غورا للاستشارات الاقتصادية
بالعزاء و المواساة الى كل حكومات العالم اليوم التي يجتاحها اعصار من التفجيرات و الأعمال الأرهابية التي بدأت من المدينة المنورة مروراً بتركيا ,فرنسا ,ثم ميونخ كما في أمريكا وكثيرا من بقاع العالم .
لذا أتقدم بالتعازي القلبية لجميع أسر وذوي الضحايا الأبرياء وحكوماتهم و شعوبهم والى العالم باسره للذين قضوا نحبهم نتيجة هذه الأعمال وندعو الله للجرحى بالشفاء العاجل.
يجب علينا الأن ان نقوم بما يمليه علينا ضميرنا بان نتوحد كشعوب لنواجه هذه الأعمال الإرهابية.
رسالتي رسالة عزاء للعالم المترامي الأطراف الذي بات الإرهاب لا ينام فيه وما نتج عنه من قتلى و جرحى وعدم استقرار و فقدان للأمن, والأمان, رسالة للأيادي الأثيمة التي تعبث فساداً بالأرض يجب ان تكفوا عن اللعب على أوتار اضرام النار ومشاهدة الدمار كما قيصر وروما.
رسالتي للعالم هي رسالة سلام ومحبة وطريق امن لنجتاز فيه مرحلة التحديات .
بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود
مركز غورا المملكة العربية السعودية


Condemnation of terrorist acts around the world

Her Royal Highness Princess Basmah bint Saud bin Abdul-Aziz Al Saud, Consultant and Chairwoman to the board of GURA for economic consultancy offers her condolences and sympathy to every government of the world today, subjected to bombings and terrorist acts, from Medina to Turkey, France to Munich, America and many other parts of the world.
I extend my heartfelt condolences to all the families of the innocent victims, governments, and their people, also to the world as a whole for those who perished as a result of these actions. I pray to God to grant the injured a quick recovery.
We must now listen to our consciences and unite ourselves as one in opposing these terrorist acts.
I am sending my condolences to the world, which has become filled with terrorism.
 This has resulted in many deaths, injuries, instability and loss of security and safety.
My message to the world is a message of peace, love and security to get through this current phase filled with challenges.
Basmah bint Saud bin Abdul-Aziz Al Saud
GURA Centre, Saudi Arabia 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق