الأربعاء، 15 مايو، 2013

زيارة انسانية لصاحبة السمو الملكي الاميرة بسمة بنت سعود الى العاصمة الاردنية عمان وصلت صاحبة السمو الملكي الاميرة بسمة بنت سعود الى العاصمة الاردنية عمان في زيارة انسانية تستمر يومين تقوم فيها بعدة انشطة و زيارات مختلفة سيتم الاعلان عنها في اوقات لاحقة. و كان في استقبال سمو الاميرة كل من مدير مركز الجسر العربي لحقوق الانسان السيد امجد شموط و السيدة سوسن المبيضن مديرة العلاقات العامة و الاعلام بالمركز و شكرت سمو الاميرة بسمة مركز الجسر العربي علي الدعوة و حسن الاستقبال و تنظيم الزيارة ذات الطابع الانساني كما شكرت السيدة سوسن المبيضين" رئيس المركز على خطة الدعوة والتكريم" واحب ان انوه ان المركز يمارس عمله الانساني في كافة أرجاء الوطن العربي والمركز هو مؤسسة حقوقية مستقلة" وهو اول من لفت نظر المجتمع الدولي بلجوؤ السوريون الى الأردن " وهو اول من كشف ان الوجبات الغذائية في المخيم غير صالحة للأكل " ويتم استبدالها حال وصول المساعدات من الدول المتبرعة" لذا لي الشرف ان أكون ضيقة مؤسسة حقوقية عربية حقيقية" وأكرم من اول شعب عربي وهو الشعب الأردني الشقيق" وهذا وسام شرف لي ,أن اول دولة عربية تكرم جهودي" لذا وجب الشكر للمؤسسة والشعب الأردني بشتى قبائله وعشائره. " ومن هنا ابدأ رسالتي الإنسانية على ارض الواقع" وليس من وراء الشاشات" التي اوصلتني للمخيمات والاعتراف الدولي بالنشاطات المكوكية التي كنت من ورائها أسعى ان أكون حمامة السلام العربية العالمية" لنشر رسالة محبة وتضامن من غير اجندات سياسية" بل إنسانية حقوقية" واتمنى الآن من الجميع ان يستيقظوا من ثباتهم العميق وأحلامهم الوهمية" بأنني لدي اجندات سياسية" فما انا الا كما بدأت في وطني " كشاف وضؤ لتسليط الأضواء على ما هو واقع وفساد وضياع حقوق" في كل مكان على هذه المعمورة التي أصبحت حطام" صراعا على السلطة ونسيوا الخلطة: "إلله ثم الإنسانية = قوة زلزالية" و تحياتي للجميع من الأردن العريق بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود


ألقت صاحبة السمو الملكي الاميرة بسمة بنت سعود كلمة في افتتاحية ندوة "الخطاب الثقافي ودوره في الحد من العنف المجتمعي" , بحضور وزير الثقافة الأردني الدكتور بركات عوجان , و بتنظيم من مركز الجسر العربي لحقوق الانسان, وذلك على شرف صاحبة السمو الملكي الاميرة بسمة بنت سعود و بحضور عدد كبير من النواب و الاعلاميين وسط ترحيب كبير و استقبال حار .
اكدت كلمة سمو الاميرة في ندوة الخطاب الثقافي و دوره في الحد من العنف المجتمعي على التسامح و نادت بالحرية و العدالة في المجتمعات العربية بعيدا عن الطائفية و العنف. كما أكدت على دور مركز الجسر العربي لحقوق الانسان و دعمها للخطوات الرائدة لخلق التشاركية في المجتمع المدني لتصبح حقيقة نعيشها يوميا.
وأكد وزير الثقافة الاردني على أهمية الثقافة في مواجهة العنف في المجتمع, الذي وصفه بأنه ثقافة دخيلة على المجتمع.  و شدد على أهمية الكل المجتمعي في مواجهة هذه الظاهرة في ظل الظروف التي تمر فيها المنطقة العربية.
فيما أكد مدير مركز الجسر العربي الدكتور أمجد شموط على دور المؤسسات و الافراد الفاعلة في المجتمع بمواجهة ظاهرة العنف بالمجتمع , كما رحب بصاحبة السمو الملكي الاميرة بسمة بنت سعود ووصف زيارتها بالكبيرة الي الاردن , و رحب أيضا بالسيده مارسيا ديدسون رئيسة مبادرة ---في واشنطن
و في الختام تم تكريم صاحبة السمو الملكي الاميرة بسمة بنت سعود من قبل وزير الثقافة الارني و مركز الجسر العربي لحقوق الانسان.
كما منحها مركز الجسر العربي لحقوق الانسان الرئاسة الفخرية للمركز.
و في ختام فعاليات الندوة شكرت الاميرة بسمة مركز الجسر العربي لحقوق الانسان على الثقة العالية و تمنت للمركز و لجميع العاملين فيه التوفيق في ايصال الرسالة الانسانية للمجتمع.
عمان -١٤-٥-٢٠١٣



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق