الاثنين، 27 مايو، 2013

منتدى الدوحة ومؤتمر إثراء المستقبل الاقتصادي للشرق الأوسط


تواصلت أعمال منتدى الدوحة ومؤتمر إثراء المستقبل الاقتصادي للشرق الأوسط في دولة قطر, حيث عقدت جلستين الأولى تحت عنوان (الديمقراطية .. التحديات التي تواجه الديمقراطيات الجديدة في المنطقة)، والثانية بعنوان (التعاون الدولي .. آفاق الشراكة/التحديات ومستلزمات النجاح).
وتحدث في الجلسة الأولى وزير الخارجية السابق وزير الاستثمار في السودان الدكتور مصطفى عثمان إسماعيل عن التحديات التي تواجه الديمقراطيات الجديدة في المنطقة.
كما تحدث في الجلسة رئيس مركز الخليج للأبحاث الدكتور عبدالعزيز عثمان صقر وقال إن من التحديات التي تواجه الديمقراطيات الجديدة القدرة على الاستمرار في المسيرة الديمقراطية التي فرضتها ثورات الربيع العربي.
وناقش المشاركون في الجلسة موضوعات بناء دولة المؤسسات والقانون والدستور ومبدأ الفصل بين السلطات والمساءلة القانونية، إضافة إلى المحافظة على وحدة النسيج والمكونات الاجتماعية والثقافية والطائفية والدينية وصيانة الحقوق المدنية وحرية التعبير والتظاهر السلمي للشعوب لتقرير المصير ودور منظمات المجتمع المدني في دعم الإصلاح, فضلاً عن دور المؤسسات المالية الدولية في البناء والتنمية ومكافحة الفساد والفقر والأمية والبطالة وتحقيق الأمن والاستقرار والمصالحة.
فيما طرح المشاركون في الجلسة الثانية عددًا من أوراق الأعمال حول فض النزاعات والمصالح الاستراتيجية المتباينة ودور المؤسسات والمنظمات الإقليمية والدولية في تعزيز مأسسة التعاون لتحقيق التنمية المستدامة ودور المساعدات والمعونات والمشروعات المشتركة العامة في التنمية والشراكة بين القطاع العام والخاص ومنظمات المجتمع المدني والتحديات في مجال خلق فرص العمل ومكافحة الفقر.
ومن المقرر أن تعقد جلستان مسائيتان الأولى عن الإعلام الرقمي والثانية عن تداعيات الأزمة الاقتصادية والمالية العالمية على التمتع بحقوق الإنسان.
http://www.youtube.com/watch?v=aNeYDtLWGv8

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق