الاثنين، 4 أكتوبر، 2010

الأميرة بسمة تطلق (مجلس صداقة التكافل) لدعم العمل التكافلي للحالات الطارئة والمسئولية الإجتماعية و إنشاء الجمعيات التعاونية

من أجل إنسان جدة ـ خاص

عقدت الأميرة بسمة بنت سعود رئيسة مجلس إدارة مركز صدى الحياة السعودية الدولي يوم أمس إجتماعاُ مع المهندس جمال برهان عضو مؤسس مجلس أصدقاء جدة بحضور الدكنور سامي المهنا الرئيس التنقيذي لمركز صدى الحياة السعودية لإطلاق تكوين (مجلس صداقة التكافل) بمشاركة أعضاء مؤسسيين وعضوات مؤسسات .

يتم ترشيحهم ودعوتهم للإنضمام إلى المجلس من رجال وسيدات المجتمع والأعمال .. .. ونوقشت في الإجتماع أهداف (مجلس صداقة التكافل) في تنمبة أواصر الصداقة بين أفراد المجتمع في العمل التكافلي التعاوني برؤية شاملة تتضمن الوصول إلى المحتاجين اليعيدين عن مساعدات الضمان الإجتماعي والجمعيات الخيرية ..و تجسيد العمل التكافلي الوطني في مساعدة الحالات الطارئة والعاجلة من الموقوفين في السجون بسبب عجزهم عن دفع مبالغ مالية صغيرة في إيجارات المساكن وغيرها ..وتنمية ودعم مبادرات القطاع الخاص في المسئولية الإجتماعية ..و تنمية العمل التكافلي في المجتمع للعاطلين من خلال المبادرات في حلق فرص العمل للشباب من الجنسين .. وأعلنت الأميرة بسمة عن مبادرتها في دعم مجموعة مؤسساتها في خلق فرص العمل وتخصيص برامج تأهيلية للتدريب والتوظيف .. مشيرة إلى الإتفاقية التي وقعتها مؤخراً مع مجموعة (فالكون) الدولية لإتشاء أول مركز للتدريب النسائي بالمملكة لعمل المرأة في مجال خدمات الأمن في الجهات الحكومية والبنوك والشركات الكبرى ..

من جانبه أكد المهندس جمال برهان عضو مؤسس أن المعطيات الحالية أكدت وجود قصور كبير يتحمله أفراد المجتمع المدني في العمل التكافلي الشامل بمفهومه الذي لايقتصر على مساعدة الفقراء والمحتاجين فقط بل يتخطاه إلى معايشة هموم و فضايا المجتمع في البطالة وتوفير فرص العمل ومشاريع الإسكات التكافلي التعاوني وغير ذلك ....

ويشارك (مجلس صداقة التكافل) في ملتقى الجمعيات التعاونية الذي يقام الأسبوع القادم بجدة برعاية كريمة من خادم الحرمين ..

ولقيت فكرة تكوين (مجلس صداقة التكافل ) الترحيب من عدد من رجال وسيدات الأعمال في حديثهم مع المهندس جمال برهان في إجتفال الغرفة التجارية باليوم الوطني واللقاء السنوي مساء السبت الماضي وأعرب الشيخ صالح كامل رئيس غرفة جدة عن دعم الغرفة وتشجيعه

لمبادرات المجتمع الوطني في العمل التكافي والتطوعي الخيري مؤكداً على أهمية مشاركة المرأة بدور فاعل في المسئولية االإجتماعية من خلال الجمعيات والمبادرات الأخرى كما أكد الأستاذ فهد الغامدي الأمين العام للمجلس التنسيقي للجمعيات الخيرية بمنطقة مكة سابقا حاجة المجتمع المدني للمبادرات في مجال العمل التكافلي الخيري بمفهوم أشمل وأعمق من الدور الذي تقوم به الجمعيات الخيرية حالياً مرحباً بمبادرة تكوين (مجلس صداقة التكافل) بمدينة جدة

وكانت فكرة إنشاء (مجلس أصدقاء التكافل) قد طرحت في شهر رمضان الماضي من (مجلس أصدقاء جدة) في لقاء الاميرة بسمة في منزلها بجدة بعدد من الإعلاميين و الإعلاميات للتعرف بفكرة تنظيم حملة وطنية للتكافل لدعم الجهود المبذولة من الدولة في ملف الفقر من خلال المجتمع المدني ..

الشيخ صالح كامل رئيس مجلس إدارة غرفة جدة والمهندس جمال برهان عضو مؤسس مجلس أصدقاء جدة وحديث عن المسئولية الإجتماعية وأهمية مشاركة المرأة في الجمعيات والمبادرات في العمل التطوعي والتكافلي الخيري مؤكداَ على أن المرأة هي نصف المجتمع ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق